الوزير الاتحادي فولفغانغ كليمنت يزور {{ tc }} أثناء معرض CeBIT 2003

برلين/هانوفر، 15 مارس 2003

زار اليوم الوزير الاتحادي للاقتصاد والعمل فولفغانغ كليمنت شركة think-cell في جناح الوزارة بمعرض CeBIT 2003.' اقتنع السيد كليمنت بالتأثير الاقتصادي لما يطلق عليه برنامج FUTOUR. وتعتبر think-cell واحدة من قصص النجاح التي نشأت بدعم من هذا البرنامج.

باعتبارها ضيف الوزارة الاتحادية للاقتصاد والعمل (BMWA = Bundesministerium für Wirtschaft und Arbeit)، حضرت think-cell المعرض التجاري الرائد على مستوى العالم في أعمال تكنولوجيا المعلومات، CeBIT 2003 في هانوفر.' واستعرضت think-cell للمرة الأولى الكفاءة غير المسبوقة لمنتجاتها الحديثة أمام عموم الجمهور.

يعمل think-cell على زيادة الإنتاجية في عمليات إنشاء الشرائح التجارية بمعدل 500% مقارنة ببرنامج Microsoft PowerPoint وحده. وأتيحت الفرصة لشركاء أعمال think-cell وزوار المعرض من القطاعين الاقتصادي والعلمي لاكتساب خبرة عملية في الطريقة الجديدة والسهلة والسريعة لإنشاء العروض التقديمية للأعمال.

نبذة عن think-cell

تأسست think-cell في برلين في عام 2002، وتعد المعيار الفعلي لإنشاء عروض تقديمية احترافية في PowerPoint. بفضل أدوات الإنتاجية ودعم أكثر من 40 نوعًا من المخططات، تعتمد 10 من بين أفضل 10 شركات استشارية عالمية على think-cell، فهو البرنامج المفضل للشركات المدرجة في قائمة Fortune 500 ويُدرس في 9 من بين أفضل 10 كليات إدارة أعمال.

مشاركة